سياسة

azemmour 2416 أكتوبر 2020 مشاهدةآخر تحديث : منذ سنتين
azemmour 24
قضايا وطنية
سياسة

 

تشهد الساحة السياسية المغربية حراكا سياسيا خلال الفترة الحالية بدرجة كبيرة في إطار الاستعداد للانتخابات البرلمانية المقبلة العام المقبل.
وتتباين التوقعات بشأن مستقبل الأحزاب السياسية خلال الانتخابات المقبلة، حيث يرى بعضهم أن فرص أحزابالمعارضة خلال الانتخابات المقبلة أكبر.
كما يرى بعضهم الآخر أن أحزاب الحكومة يمكنها أن تحافظ على قاعدتها في تشكيل الحكومة المقبلة أيضا.
مقترحات جديدة
في ظل الاستعدادات للانتخابات المرتقبة 2021، تجدد النقاش حول رفع عدد أعضاء البرلمان؛ بعد تقديم أحزاب سياسية مقترحا إلى وزارة الداخلية بإضافة 30 مقعدا برلمانيا جديدا إلى المقاعد الحالية بمجلس النواب وعددها 395 مقعدا، بداعي تمكين مغاربة العالم من الحضور بالغرفة الأولى.
استبعاد التحالفات
في البداية، قال عبد اللطيف الغلبزوري، الأمين العام الجهوي لحزب الأصالة والمعاصرة بجهة طنجة تطوان الحسيمة، إن المشهد الحالي يتضمن أحزاب الأغلبية الحكومية وأحزاب المعارضة.
التنسيق الحالي بين الأحزاب يتم بناء على أحزاب أحزاب حكومية وأحزاب معارضة، وهو ما يستبعد معه وجود تحالفات مسبقة أو بعد الانتخابات، حيث أن حزب يهيئ نفسه لخوض الاستحقاقات الانتخابية، بشكل مستقل”.
ما بعد الانتخابات
التحالفات على الساحة المغربية لا يمكن أن تتضح إلا بعد ظهور نتائج الانتخابات، ومعرفة المتصدر أو المتصدرين، آنذاك، وبناء على تلك النتائج والبرامج المقدمة، يمكن الحديث عن التحالفات

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

الاخبار العاجلة
error: جميع الحقوق محفوظة