أش واقع

انتشال جثة طفل لقي مصرعه غرقا أثناء السباحة في واد أم الربيع بمدينة أزمور

انتشلت عناصر الوقاية المدنية بمدينة آزمور، عصر اليوم الثلاثاء 19 أكتوبر 2021 الجاري، جثة طفل يبلغ من العمر حوالي 16 سنة، لقي مصرعه غرقا أثناء السباحة في واد أم الربيع بمدينة آزمور اقليم الجديدة.
مصادر اعلامية اكدت ان الهالك الذي ينحدر من مدينة آزمور كان رفقة مجموعة من رفاقه يسبحون في الواد، قبل أن يلقى حتفه غرقا إثر عدم تمكنه من السباحة بشكل جيد ، وقد تم نقل جثة الهالك، على وجه السرعة بعد انتشالها من قبل فرقة الغطاسين التابعة للوقاية المدنية بأزمور، إلى مستودع الأموات بالمستشفى الإقليمي محمد الخامس بالجديدة لإخضاعها للتشريح الطبي.
الحادث دفع بأسرة الطفل الضحية الى الحلول بعين المكان بعد توصلها بالخبر وقد تعرفت على جثته ، فيما فتحت مصالح الأمن الوطني بآزمور تحقيقا حول ملابسات وحيثيات الغرق .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: جميع الحقوق محفوظة